Tactical Dialogue

حرية الرأي والتعبير

في حوارنا الإلكتروني لشهر نيسان/ابريل 2015 حول حرية الرأي والتعبير، والذي عقد في الفترة ما بين 26-29 ابريل/نيسان 2015 شاركنا قادة الحوار كل من عمر رحال، احمد عوض، صدام ابو عزام، سلوى عبدالواحد، محمد بوعمريران، خالد العزب، محمد شما، أحمد جدو، سما التركي، امنة طرابلسي بتجرابهم وخبراتهم وارائهم حول هذا الموضوع الشائك. حيث ناقشنا في هذا الحوار ما هو الحق في حرية التعبير، وكيف يتم ضمان هذا الحق، وما هو نطاقه، وما هي الإنتهاكات التي تعمل على تقييد هذا الحق، وكيف يتم انفاذ هذا الحق، اضافة الى حملات وتكتيكات عملت على تعزيز هذا الحق.

تالياً ملخص للأبرز ما تم ذكره خلال حوار حرية الرأي والتعبير:

خرط الإعلام وإخبار القصص للتوعية والمناصرة في حقوق الإنسان

لقد انتهى حوارنا وبالشراكة مع رادو البلد/عمان نت والذي عقد في الفترة ما بين 22-25 حزيران/يونيو 2014 حول خرط الإعلام وإخبار القصص للتوعية والمناصرة في حقوق الإنسان.

ان تثقيق الأفراد والمجتمعات حول حقوقهم هو امر اساسي لإيجاد اهتمام وانخراط في حركات حقوق الإنسان، ومع تنوع التكيكات التي تعمل على التوعية والتثقيف اضافة الى كونها تساعد على ايجاد حلفاء جدد للقضية، فهذه التكتيكات توفر نقطة انطلاق للناس للتحاور والتحدث عن حقوقهم وتركيز انتباههم على المسؤولين عن جرائم حقوق الإنسان.

 في هذا الحوار ركزنا على دور الإعلام والقصص كأحد التكتيكات المستخدمة للتوعية والتثقيف وايجاد حلفاء جدد للقضايا الحقوقية التي تعملون عليها، وسنناقش كيفية خرط كل من الإعلام وإخبار القصص في حملاتنا التي نسعى فيها لإحقاق العدالة والمناصرة والتوعية.

تالياً ملخص لأبرز ما تم ذكره في الحوار:

الحق في التجمع السلمي في مصر

 

في حوارنا لهذا الشهر وبالشراكة مع مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان حق التجمع السلمي في مصر

كيف أثرت التغيرات السياسية التي شهدتها البلاد على هذا الحق وكيف أثر هو عليها. إن النظر إلى المحطات المهمة على مسار التغيير الذي سارت فيه مصر منذ ثلاث سنوات نعرف كيف كان دور التجمع السلمي محوريا فيها.

فتجمع الملايين في الميادين في يناير 2011 هو ما أزاح مبارك ونظامه عن الحكم كما أطاح بمرسي ونظامه عن الحكم في الثلاثين من يونيو 2014. لكن مع الأسف لم تكن نظرة الحكومات المتعاقبة من بعد إسقاط مبارك للحق في التجمع السلمي نظرة إيجابية بل تعاملت مع ذلك الحق على أنه مصدر تهديد لابد أن يتم تحجيمه ومؤخرا نجحت الحكومة الحالية في إصدار قانون للتجمع السلمي والتظاهر – وهو الأمر الذي فشلت فيه حكومة الإخوان – وبموجبه تم القبض على العديد من النشطاء بتهمة التظاهر.

في ذلك الإطار سوف نناقش الإطار السياسي لتطور الحق في التظاهر وكيف يمكن أن ننظر إليه في سياق الواقع المُعاش وكيف تعاملت معه الحكومات سواء على مستوى التشريع أو التنفيذ وما هو أفق تطور ممارسة ذلك الحق في ذلك السياق

الحق في التجمع السلمي ودور مؤسسات المجتمع المدني والحقوقيين في حماية وضمان هذا الحق

في حوارنا لشهر ايلول/سبتمبر حول الحق في التجمع السلمي ودور مؤسسات المحتمع المدني والحقوقين في ضمان هذا الحق، من 29 ايلول/سبتمبر - 2/تشرين الأول/اكتوبر، بالشراكة مع مؤسسة المناظرة لنشر ثقافة الحوار. قام الأستاذ باسل الحمد من مؤسسة مناظرةبتسيير الحوار، وشاركنا في هذا الحوار كل من الأساتذة أحمد عوضمن مركز الفينيق للدارسات الإقتصادية والمعلوماتية، والأستاذ صدام ابو عزام باحث وناشط في حقوق الإنسان، والأستاذ فادي قرعان منمؤسسة الحق ، والناشطة الحقوقية لين خياط، والأستاذ محمد بوعمريران من الرابطة الجزائرية لحقوق الإنسان، والأستاذ إصغير خلايفية من جمعية الحوض المنجمي.

لقد تطرقنا في هذا الحوار لعدة محاور شملت: ما هو دور ومسؤولية مؤسسات المجتمع المدني والحقوقيين في ضمان حق التجمع السلمي وما هي التحديات التي تواجهم، وكيف تكون التظاهرات فعالة وذات نتيجة، وما هو دور مؤسسات المجتمع المدني والحقوقين في توثيق الإنتهاكات وما الهدف من التوثيق، كيف يمكن الحفاظ على سلمية التظاهرات، وسلامة المتظاهرين، وما هي التكتيكات التي تستخدم لحماية المتظاهرين لتجنب القمع والعنف.

تالياً ملخص لبعض المقتطفات التي تم تغطيتها في الحوار من قبل قادة الحوار وميسر الحوار المذكورين أعلاه.

 

المشاركة في اعداد الموازنة

شكراً لمشاركتكم معنا في حوارنا الإلكتروني حول المشاركة في اعداد الموازنة بالشراكة مع مركز دعم التنمية للإستشارات والتدريب في الفترة ما بين 19-22 اب/اغسطس 2013، في هذا الحوار تطرقنا الى اهمية هذه القضية وكيف تؤثر على حياتنا، والمراحل التي تمر بها الموازنة ودور مؤسسات المجتمع المدني في متابعة الموازنة ودور الأحزاب السياسية في تحديد سياسات الموازنة، واستراتيجيات خاصة ببناء قدرات منظمات المجتمع المدني العاملية في مجال الموازنة وخاصة الحقوقية واستراتيجيات لنقل الوعي بأهمية الموازنة واستراتيجيات خاصة بالضغط على الحكومة لتوفير المعلومات عن الموازنة. والثمانية وثائق الأساسية والتى تتمثل في "وثيقة بيان ما قبل الموازنة، مشروع السلطة التنفيذية للموازنة، قانون الموازنة، موازنة المواطن، التقارير السنوية، مراجعة نصف السنة، نقرير نهاية السنة، تقرير الرقابة) وكيفية تحقيق الشفافية في موازنة الدولة.<--break->

وتطرقنا لثلاثة محاور وهي: مفهوم الموازنة والفرق ما بين الميزانية والموازنة، وواقع المؤسسات التي تعمل في الموازنة والتحديات التي تواجهها، وكيفية تحقيق الشفافية من في اعداد الموازنة.

من أبرز نقاط الحوار التي تم ذكرها حول التربية المدنية لتعزيز المشاركة السياسية:

استخدام الإعلام الإجتماعي بأمان لحماية المدافعات والمدافعين عن حقوق الإنسان

انتهى حوارنا لشهر اكتوبر/تشرين الأول 2014 حول آليات لحماية المدافعات والمدافعين عن حقوق الإنسان، من خلال تسليط الضوء على كيفية استخدام الإجتماعي بأمان، والذي سيمتد في الفترة ما بين 26-29 اكتوبر/تشرين الأول 2014. والذي سيعقد بالشراكة مع الشبكة العراقية للإعلام الإجتماعي.

كان معنا في هذا الحوار كل من: حيدر حمزة من الشبكة العراقية للإعلام الإجتماعي من العراق، ومحمود حربيات مقدم برامج دوت دوم من فلسطين، ونصرالدين عيوني من الجمعية الثقافية "مواطنة" من تونس، واحمد جدو Global voices من موريتانيا، والكوري بابيت مؤسسة الغد لحقوق الإنسان من مصر، ومحمد تراكية Association for Progressive Communication من الأردن، وعدلي الخرساني جمعية الإنترنت اليمنية من اليمن، ومحمد بوعمريران الرابطة الجزائرية لحقوق الإنسان من الجزائر لتشاركونا ارائكم وخبراتكم والتحديات التي تواجهكم وقصصكم ونجاحاتكم.

تالياً ملخص لأبرز ما تم ذكره في الحوار:

العرائض الإلكترونية كأداة للتوعية والمناصرة في حقوق الإنسان

شكراً لكم لمتابعتكم حوارنا لشهر اغسطس/آب 2014 بالشراكة مع آفاز حول العرائض الإلكترونية كأداة لزيادة التوعية والمناصرة في حقوق الإنسان والذي عقد في الفترة ما بين 24-27 آب/أغسطس 2014

شكراً لقادة الحوار والمشاركين على مشاركتهم ارائهم وخبراتهم وافكارهم ومشاركتها مع المدافعين والمدافعات عن حقوق الإنسان.

تلجأ العديد من حملات المناصرة لإستخدام العرائض الميداينة والإلكترونية لإحداث تغيير معين، واصبح من الرائج استخدام العرائض الإلكترونية خاصة ان العديد من المواقع اصبحت توفر هذه الخدمة بالمجان لسعملها مشاركتها مع العديد من الأشخاص. لعدة اسباب منها: إثارة الرأي العام حول قضية معينة، أو لمعرفة عدد المناصرين والمهتمين بقضية معينة، أو لإستخدامها كأداة للضغط على الجهة الموجهة لها العريضة. عدد الموقعين يدل على عدد الأشخاص المهتمين بالحملة.

إلا انه وبعد الحصول على التواقيع وكسب الرأي العام وتسليط الضوء على القضية تتوقف العديد من الحملات عند مرحلة توقيع العريضة ولا يعرفون ماذا بعد انشاء العريضة وتوقيعها، وهل الوصول الى عدد معين من الموقعين هدف بحد ذاته؟ أم هو تكتيك من المهم ان يكون له علاقة وصلة بالخطوات القادمة لتحقيق الهدف؟

تالياً ملخص لأهم ما تم ذكره في هذا الحوار:

المعلومات البصرية كأداة للتوعية في حقوق الإنسان والمناصرة

شكراً لمشاركتكم مؤسسة الحق ومجتمع التكتيكات الجديدة في حوارنا حول المعلومات البصرية في الفترة ما بين 17-20 أذار/مارس 2014.

شاركنا في هذا الحوار كل من مناف عباس من مؤسسة الحق، وطارق عمر من منظمة المعرفة المفتوحة، وفرح برقاوي من انتفاضة المرأة في العالم العربي، مصطفى حايد من دولتي، وائل عتيلي من خرابيش، ومحمد بوعمريران من الرابطة الجزائرية لحقوق الإنسان. شاهد هذا الحوار اكثر من 700 زائر من عدة دول عربية ابرزها مصر، والأردن، وفلسطين، والمغرب وتونس.

يستخدم العديد من المدافعين والمدافعات عن حقوق الإنسان التقنيات البصرية لتسليط الضوء على انعدام العدالة، والتوعية بإنتهاكات حقوق الإنسان، ولحشد الحلفاء واتخاذ خطوات حقيقية لتغيير الواقع. 

تالياً ملخص لأبرز ما تم ذكره في الحوار:

الإتفاقيات الدولية والإقليمية كآلية لمكافحة الفساد

لقد انتهى حوارنا لشهر تشرين الثاني / نوفمبر حول الإتفاقيات الدولية والإقليمية كآلية لمكافحة الفساد، والذي عقد في القترة ما بين 24 - 27 تشرين الثاني/نوفمبر 2013، بالشراكة مع  مركز الشفافية الأردني

تالياً ملخص لأبزر ما تم ذكره في الحوار:

 

الحق في الوصول الى المعلومات: كآلية لمكافحة الفساد

في حوارنا لشهر تشرين الأول/اكتوبر حول الحق في الوصول الى المعلومات كآلية لمكافحة الفساد، من 27 – 30 /تشرين الأول/اكتوبر، بالشراكة مع منظمة الشفافية الدولية وشاركنا في الحوار كل من الأساتذة: همدان العليي من المجموعة اليمنية للشفافية والنزاهة، والأستاذة هيلدا عجيلات والمهندس علي خلايلة من مركز الشفافية الأردني، والأستاذ محمد بوعمريران من الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الأنسان،  وكل من الأساتذة داني حداد وخالد خليفات وانتصار العرفاوي.

لقد تطرقنا في هذا الحوار لعدة محاور شملت:

-أهمية الحق في الوصول للمعلومات بالنسبة للمواطن العادي وعلاقتها بمكافحة الفساد
- الدور الذي يجب أن تقوم به مؤسسات المجتمع المدني كي تكون أداة ضغط تدفع بالحكومات إلى اقرار مثل هذا القانون أو تفعيله على أرض الواقع إذا كان قد صدر
-التحديات التي تحول دون تطبيق مثل هذه القانون على أرض الواقع والتكتيكات والتي تم استخدامها من قبل هذه المؤسسات وساعدت في التغلب على هذه التحديات

<--break->ملخص حوار الحق في الوصول إلى المعلومات كآلية لمحاربة الفساد

 

الصفحات

Subscribe to RSS - Tactical Dialogue