Eleguns شركه وهمية في معرض للزفاف لتسليط الضوء على إطلاق العيارات النارية في المناسبات

عرض عام

الهدف التكتيكي: 
المنطقة أو البلد: 
المنظمة: 
حركه السلام الدائم

من أجل مكافحة إستخدام العيارات النارية في حفلات الزفاف، أنشأت حركة السلام الدائم شركة وهمية تسمى "Eleguns”لأفراح بتضج البلد إتخذت ركناً  لها داخل اكبر معرض أعراس في بيروت، لبنان. وكان الهدف من هذه الشركه الوهمية هو رفع الوعي حول مخاطر وعدم قانونية اطلاق العيارات النارية في الإحتفالات.

أصبح إطلاق العيارات النارية وسيلة تقلدية للتعبير عن الفرح في الإحتفالات والمناسبات الخاصة. وتتنوع الأمثلة على استخدام العيارات النارية كردود أفعال على الأخبار، وحفلات الزفاف، وحتى على نتائج النجاح في السنه الاخيرة في المدرسة. إن عادة إطلاق العيارات النارية في السماء كشكل من أشكال الاحتفالات ليس فقط مخالفاً للقانون ، بل ولها اضرار مختلفه وتحصد عدد كبير من الأرواح البريئة كل عام. وأفادت حركة السلام الدائم أن 90 شخصا لقوا حتفهم بسبب الرصاص الطائش في عام 2017. ويمكن أن نشير إلى الحرب الأهلية اللبنانية في الفترة من 1975 إلى 1990 كمصدر لانتشار الأسلحة الغير مرخصة التي تعصف بسلامة وأمن المدنيين اليوم.

كنتيجة لهذه الحوادث، قامت الشرطة بأكثر من 130 اعتقالا بين حزيران حتى تموز من عام 2016. إستنادا للمادة 75 من قانون الأسلحة النارية لعام 1959 الذي يمنع إستخدام اي سلاح في المناطق السكنية أو في التجمعات العامه، بغض النظر عن كون السلاح مرخص. لاحقاً تم تعديل هذا القانون في 27 تشرين الاول 2016 حيث أن النسخة القديمة لم تكن فعالة. الآن في حالة حدوث وفاة، يتوجب دفع غرامة مالية قدرها 675,000 ليرة لبنانية ما يعادل (460 $) شهريا. كما تم اللغاء امكانية إستبدال السجن مقابل غرامه مالية. ويدين القانون استخدام الأسلحة النارية في حفلات الزفاف بعقوبة مدتها 6 أشهر كحد ادنى وتصل الى السجن لمدة 3 سنوات. اما القتل في الإحتفالات من خلال اطلاق العيارات النارية فتكون بحد أدنى 10 اعوام في السجن، بالإضافة لغرامة تتراوح بين 20-25 ضعف الحد الأدنى للأجور.
حركة السلام الدائم هي منظمة غير حكومية، لبنانية مستقلة. تأسست عام 1986 إبان الحرب الأهلية اللبنانية، من قبل مجموعة من الشباب الجامعيين الذين آمنوا بحتمية المصير المشترك للبنانيين. وهي عضو في أكثر من شبكة إقليمية ودولية تعمل في مجال السلام ونبذ العنف والوقاية من النزاعات. وتعمل حركة السلام الدائم مع مختلف مكونات وقطاعات المجتمع في المجالات التالية: حل النزاعات والوقاية منها على مختلف المستويات البحثية والتدريبية والقيام بالتدخلات المناسبة حيث أمكن و الحدّ من التسلّح.
شركة "Eleguns"”لأفراح بتضج البلد" الوهمية المنبثقة عن حركة السلام الدائم قررت ان تعلن عن نفسها في اكبر معرض اعراس في عام2017. واتخذت ركن في المعرض، لعرض أنواع ومواصفات الأسلحة المستعملة وعرض الملف الشخصي للفرقة المختصة ليتسنى لهم إختيارالشخص المناسب لحفلتهم. وفي مقطع فيديو ترويجي عبر الإنترنت، اقترب المقبلين على الزواج لتعرف على الشركه اكثر مع عدم الوثوق بأن مثل هذه الخدمات تقدم بشكل علني، في حين رفض البعض الخدمة المعروضة قائلا: "الشباب في قريتنا على إستعداد دائم"، أو "نحن لسنا بحاجة إليك. يمكننا الحصول على هذه الخدمة مجانا ". وبعد معرفة أن الشركة لن تكون مسؤولة عن اي وفيات أو إصابات، تقدم شخص قائلا "سأفعل ذلك بنفسي". اما الآخرين الذين اعجبوا بالخدمة وجدوا بعد وقت قصير أن الشركة وهمية. وكان عليهم بعد ذلك توقيع وثيقة تعهد لعقد زفاف آمن وخالي من السلاح، والمساعدة في الإبلاغ عن حوادث إطلاق النار الغير المشروعة التي قد يشاهدونها في المستقبل. 

المتسوقون عبر الانترنت يمكنهم تسوق خدمه اطلاق العيارات النارية أيضا على موقع "Eleguns"، من خلال تصفح الموقع وإختيار الشخص المناسب لإطلاق النار،  ومعرفة أنواع الأسلحة، حتى يمكنهم رؤية خيارات اللباس. ولكن عند الدخول للصفحة النهائية لرؤية التكلفة الإجمالية، سوف تجد فقط أن النفقات الوحيدة هي "حياة الأصدقاء والأسرة". هذه المبادرة ايضا استخدمت منصات وسائل التواصل الاجتماعي، بوسم #gunfreewedding على تويتر ووجود صفحة بإسم "Eleguns" على الفيسبوك، لتروج رسالتهم بشكل اوسع لوقف هذا العادة غير القانونية.

وقع 1442 زوج تعهدا خلال معرض الاعراس "ان يكون حفل زفافهم خالياً من إطلاق العيارات النارية". ومن أصل 1442 زوج، وقع 1003 منهم دون تردد كبير، حيث وقع حوالي 439 من الأزواج التعهد بعد أن أظهروا بعض الإعجاب بخدمة "Eleguns". ولكن غيروا رأيهم بعد أن علمو أن إطلاق العيارات النارية بالإحتفالات أصبح غير قانوني الآن. 97 من الأزواج الذين زاروا الكشك قاموا بنقل ما تعلموه لإصدقائهم.  قام 30% من الاشخاص الذي زارو الركن في المعرض بتغيير وجه نظرهم.

كان هناك أسباب قليلة وراء عدم توقيع بعض المقبلين على الزواج على التعهد. حيث قال أحد العرسان: "سأكون كاذب إذا وقعت". وقال آخر: "نحن نريد أن نطلق النار في حفل زفافنا ونحن لا نرى ذلك خطأ"، و"هذا حدث يحدث مرة واحدة في الحياة، و إنها إحدى تقاليدانا، ونحن نريد أن نفعل ذلك". ولم يوقع أحدهم على التعهد بإعتباره تعرض للإهانة عندما علم أن "Eleguns" كانت شركة وهمية.

شكلت الحملة عبر الإنترنت في البداية صدمه. حيث قام العديد من الشخاص بتصوير الإعلانات لحملة "Eleguns" ومشاركتها عبر مختلف منصات التواصل الإجتماعي. وكان الكثيرون يتساءلون عن مصداقية "Eleguns". قام 3000 شخص بزيارة الموقع اللكتروني في ال 48 ساعة الأولى. وقد دعم الحملة الكثير من السياسيين، والمؤثرين في وسائل التواصل الاجتماعي، حتى أنها حظت بتغريده من قبل رئيس الوزراء سعد الحريري.

طريقة أخرى لترويج وقف إطلاق العيارات النارية في الإحتفالات هي العمل مع الشخصيات الدينية في لبنان. حيث يحاول العاملين على حمله "Eleguns" أن يضموا رجال الدين للحديث عن مخاطر هذا التقليد في خطبهم.

لمزيد من المعلومات يمكنك التواصل مع زلفه حلبي- منسق مشروع الحملة

معلومات التواصل:

zalfahalabi@gmail.com

00961 3 758 563–  للاتصال او ارسال رسائل عبر الواتس اب

المصادر:

حركة السلام الدائم
شركة لبنانيّة بتقوّص بعرسك
الموقع الالكتروني لوزارة الدفاع الوطني اللبناني
www.eleguns.com
Lebanon's problem with gunfire celebrations
Tackling Lebanon's gun culture
Lebanon continues to get tough on celebratory gunfire